AssadDonkey

أنت الحمارُ، وإن لُقِّبتَ بالأسدِ

فيكَ الغباءُ، وعند الجدِّ مسطولُ

أوتيت حُكماً لم ترعى مصالحهُ

أثبتَّ أنك في التقدير مغلولُ

ياأسفل الخلق بين الناس قاطبة

مازاد قدرك هذا العرضُ والطولُ

ياابن اللقيطة، هذا الشعبُ مُنتفضٌ

مافاز بغْيٌ، وكيدُ الشر مشلولُ

  هذي البلادُ سترمي كل ذي غدرٍ

 فوق المزابل .. في التاريخ مجهولُ

ياابن اللئيمةِ، هل فكّرت ثانيةً؟

الشعبُ باقٍ، وتمضي أنتَ مذلولُ

الشامُ تبقى، والأحرارُ زينتها

فيها القصاصُ .. وفيها السيفُ مسلولُ

هذا الحمارُ، وإن طالت سلامتهُ

دهراً .. وفي غفلة الأزمان مقتولُ

إن الرئاسة لاتُبقي على أحدٍ

الكلُّ يأتي … ومنها الكل محمولُ

Advertisements